التخطي إلى المحتوى
business-online-opportunities--800x600 التداول الإلكتروني عبر الانترنت.. أول دروس التجارة الإلكترونية
التداول الإلكتروني عبر الانترنت

بالتأكيد أنك قد سمعت كثيرًا أو حتى قرأت مصطلح «التجارة الإلكترونية»، ضمن العديد من المصطلحات المنتشرة في عمليات الربح من النت، التي صارت حلمًا للكثير من الشباب العربي، ووسيلة مثالية للنصب عليهم أيضًا، نتيجة عدم الخبرة في مجالات الفوركس، والتسويق الإلكتروني والبيع بالتداول، والافيليت، وغيرها من مصطلحات المرابحة اونلاين، فإذا كان هذا المجال يجذبك، ولكنك لا تستطيع ان تعرف من أين تبدأ، فلا تخشى شيئًا، وتابع معنا دروس التجارة الإلكترونية، والتي سنبدأها من اليوم وأول دروسنا هو أساسيات التداول الإلكتروني، والذي يعد الخطوة الأولى في هذا المجال.

ما هو التداول الالكتروني عبر الانترنت؟

ليس معقولًا أن تبدأ عملًا وأنت لا تعرف أساسياته، وأول مصطلحاته، ولذلك فإن خطوتك الأولى في عالم التجارة الإلكترونية أو الربح من النت، هي أن تعرف معنى مصطلح التداول الإلكتروني عبر الانترنت، وهو باختصار وبدون تعقيد أو الغرق في مصطلحات وتعريفات أجنبية، هو أن تقوم بإحدى عمليات الشراء أو البيع أو أكثر من عملية تخص أحد المنتجات المالية عبر شبكة المعلومات الدولية (الانترنت)، وذلك عبر إحدى منصات التداول، والتي صارت منتشرة بكثرة في الآونة الأخيرة، أي أنك ستقوم بشراء أو بيع منتج مالي مثل العملات الأجنبية أو الذهب أو المعادن النفيسة أو العملات الإلكترونية، عبر منصة تداول رقمية، بهدف تحقيق ربح من خلال تلك العملية.

منصات التدوال الرقمي العربية

وعلى الرغم من أن مجال التدوال الإلكتروني ما زال حديث العهد إلى حدٍ ما في الوطن العربي، إلا أن هناك العديد من وسطاء لتداول المنتجات المالية العرب على الانترنت، بالإضافة غلى أن المنصات العالمية قد قامت بتعريب مواقعها ومنصاتها، كما افتتحت لها فروع ببعض البلدان العربية، كما تم تعريب المصطلحات الأجنبية في مجال التجار الرقمية وتيسيير التعامل مع تلك المنصات، لكي تصبح متاحة أمام أي شخص يرغب في كسب المال من هذا السوق الرقمي، بغض النظر عن اجادته للغات الأجنبية، كما وفرت لهم دورات تدريبية.

أهم المنتجات المتداولة في التجارة الإلكترونية

كما ذكرنا في الأسطر السابقة، فإن التدوال الإلكتروني يتم على عدد من المنتجات الرقمية التي تمثل سلعة السلع المباعة والمشتراة من خلال التجارة الإلكترونية، والتي توفرها العديد من المنصات أو البورصات الرقمية، والتي تشبه في عملها إلى حد كبير البورصات المالية المنتشرة بجميع دول العالم، ولكنها هذه المرة لا تحتاج إلى وجود وسيط أو ممثل مالي لك داخل مبانيها، بل يتم كل شيء أونلاين وعبر أحد المواقع الإلكترونية المعتمدة في هذا المجال، حيث يمكنك من خلالها أن تقوم ببيع أو شراء أسهم شركات المعلومات مثل جوجل وياهو، والسلع والمعادن النفيسة مثل الذهب والفضة والماس والبترول، والعملات الأجنبية (الفوركس) وهو الأكثر شهرة في هذا القطاع، خلال الأعوام القليلة الماضية، وربما يرجع ذلك إلى سهولة التعامل معه وأرباحه الفلكية في بعض الأحيان، رغم أن مخاطره كبيرة جدًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *