التخطي إلى المحتوى
الاختبارات-النفسية أهمية الاختبارات النفسية وأنواعها

أهمية الاختبارات النفسية وأنواعها هو سؤال شائع جدا لدي العديد من الأشخاص والذين سمعوا الكثير عن فوائد وأهمية الاختبارات النفسية في تكوين وبناء شخصية الفرد وتشمل أنواع متعددة من الاختبارات وتهدف جميعها الي استكشاف شخصية الفرد وتقييم سلوكياته من أجل تحديد سماته الشخصية، وتختلف باختلاف عمر الفرد وجنسه  .

ما هي الاختبارات النفسية

هي ممارسات تربوية وعيادية عن طريق مجموعة من الأدوات والتي يستخدمها أخصائي علم النفس لتقييم الفرد بهدف توفير البيانات الهامة حول ذلك الفرد تشمل قدراته واستعداداته وأفكاره ورؤيته للحياة وتوقعاته حول قدراته ومقارنة ذلك بإمكانياته وتعتبر الاختبارات النفسية هامة جدا للفاحص حيث تسهل عليه استنباط المشكلة التي يعاني منها الفرد مما يسهل الوصول لحل هذه المشكلة.

الاختبارات-العقلية-والنفسية أهمية الاختبارات النفسية وأنواعها

أنواع الاختبارات النفسية

تشمل أنواعا عديدة ويستخدمها الأخصائي النفسي لتقييم الحالات النفسية، وأهم أنواع الاختبارات النفسية:

  • مؤشر مايرز بريغز : وهو اختبار يعتمد على تنظيم المعلومات الشخصية عن طريق الوصول لأربعة مستويات؛ حيث يحدد المستوى الأول مصدر طاقة الشخص سواء من أفكاره ومشاعره أو البيئة المحيطة به، بينما المستوى الثاني هدفه تقييم مدى اهتمام الشخص بالحدس، والمستوى الثالث يختبر مدى قدرة الشخص على اتخاذ القرارات المنطقية في المواقف التي تواجهه، في النهاية يحدد المستوى الرابع مدى عفوية أو تنظيم الشخص في نشاطاته الحياتية.
  • اختبار تجمع العناصر الشخصية: والمعروف باسم (IPIP-NEO)، وهو اختبار يهدف إلى معرفة الشخصية بالاعتماد على خمس فئات أساسية وثلاثين فئة فرعية، ومن أمثلة هذه الفئات التعاون،الإيثار، الثقة بالنّفس، والإنجاز، وغيرها الكثير.
  • مؤشر كولب: وهو اختبار نفسي تم اقتباس اسمه من المعالجة كاثي كولبي، ويعتمد على فكرة أن مهارة حل المشكلات عند الفرد تكون مستقلة عن مستوى تعليمه أو طبيعة شخصيته و ذكائه بل تعتمد علي مهارات أخري.

يمكنك أن تقرأ أيضا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *